الثلاثاء، 6 ديسمبر، 2011

دعا بنزول الافكار الجديدة إلى الشارع وعدم حسرها على العالم الافتراضى

مؤتمر الاسكندرية للثقافة الرقمية الثانى يُفند صراعات التاريخ حديثاً وقديماً
   
2011-12-06 07:18:34
جانب من مؤتمر الاسكندرية للثقافة الرقمية الثانى

 اسامه عبد الحميد / الاسكندرية :

فند مؤتمر الاسكندرية للثقافة الرقمية الذى عقد على مدار يومين أمس وأول أمس الصراع التاريخى بين جماعات تنتمى لعصر جديد وجماعات تنتمى لعصر قديم وفى كل مره كان يكتب النصر لاهل العصر الجديد وكل حوادث التاريخ وكتبه تؤكد على ذلك.

ودعا المؤتمر بنزول الافكار الى الشارع بدلا فى انحسارها فى العالم الافتراضى او العالم السيبرى . فيما شهد المؤتمر  تناول شبكة الانترنت وتأثيرها على جمهور الطلاب حيث أكد أن نسبة الحصول على معلومات عن ثورة 25 يناير قد وصلت إلى 90% بينما اعتمد التلفزيون بنسبخ10% فى حين ان باقى وسائل الاتصال لم تحصل على نسبه وكان الاعتما د على الفيس بوك44.6% فى الحصول على المعلومات و24.9% اعتمد على اليوتيوب وعلى  المواقع الاخباريه 21.1% وشبكه تويتر5.8% والمنتديات1.9% والمدونات 1.7%

ومن المعروف ان مواقع التواصل الاجتماعى ظهرت فى عام 1995 وكان من اوائل المواقع فى هذا المجال موقعclassmates.com  وقد اسسه راندى كونرادز

 ومن المعروف ايضا ان الفيس بوك بدا فى العمل فى عام2004 ولكنه لم يشهد معدلات الزياده الكبيره فى عدد المسيخدمين الامنذ عام2007 ويرجع ذلك هذا الانتشار الى طبيعته السهله من حيث التصميم والذى وفرت جو كبير من التواصل ومن المعلومات الجميله التى تم استعراضها فى المؤتمر.

 وصل عدد المشتركين المصريين حاليا الى اكثر8 ملايين  مشترك بنسبه حوالى10% بالمائه من السكان وحوالى25% بالمائه من مستخدمى الانترنت المصريين ومصر تحتل المركز ال22 على مستوى العالم فى عدد مشتركى الفيس بوك وهى الاولى عربيا وافريقا من حيث عدد المشتركين وزادت المعدلات الاقبال على الاشتراك فى الموقع يعد الثوره المصريه. وتطرق المؤتمر إلى الصحافه الاليكترونيه والعمل وفق ميثاق شرف للمحرر الصحفى فى الصحافه الاليكترونيه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق